العودة   منتديات جرحي > ะ».[ منتديات نسائية ].«ะ > تسريحات - تسريحات شعر - قصات شعر - قصات شعر - مكياج - صور مكياج

الأخلاق في الاسلام 2


  الأخلاق, الاسلام الأخلاق في الاسلام 2 دائما لا يـَجمَع الناس إلا شيء أكبر من مستواهم ، فإذا كنا سنضعهم على مستواهم المصلحي الأناني ، ...
الأخلاق في الاسلام 2 5 4.79 100
 
أدوات الموضوع

,

الكلمات الدلالية (Tags)

  #1  
قديم 08-01-2014, 12:26 AM
حلم وواقع

 

 

 



 الأخلاق في الاسلام 2

 

الأخلاق, الاسلام



دائما لا يـَجمَع الناس إلا شيء أكبر من مستواهم ، فإذا كنا سنضعهم على مستواهم المصلحي الأناني ، فلن يستطيع الناس أن يتوحدوا .. في المدن الكبيرة ملايين البشر و كلٌ منهم يسعى لمصلحته الخاصة : (تحسبهم جميعا وقلوبهم شتى ) ، بل بعضهم يتجاوز ويعتدي حتى يحصل على ما يريد بطريقة عنيفة أو بطريقة ذكية .. كلٌ يريد ما عند الآخر ، فالمدينة الضخمة تستطيع أن تقول أنها سفينة يدعي ملكيـّتها جميع الركاب .

إن الأخلاق ليست منعاً وحرمانا للذات بقدْر ما هي عطاء أصلا ، فإذا صار المنع في الأخلاق فهو من أجل العطاء ، كما يمنع العطشان نفسه عن الماء ليسقي به آخر ، فهو لا يرى منعا و إنما يرى عطاء ، هذه هي الأخلاق .

صاحب المصلحة يرى الأخلاق عبارة عن منع و حواجز فيرفض الأخلاق ، حتى الفكر الغربي يتآمر على الأخلاق و يشذب منها و يحذف حتى يبقى منها ما يخدم المصلحة فقط ، و يعتبرها منعاً ، بينما الأخلاق هي عطاء .

الإسلام لم يأت بجديد لا يعرفه شعور الإنسان و حسّه ، لهذا القرآن دائما يقول ذكِّر ولا يقول : علِّم .

الأخلاق تنتمي إلى شعور و حس الإنسان ، والعقل ينتمي إلى مصلحة الإنسان مع المادة الخارجية والأشياء الأخرى والآخرين .. فكلاهما له مصدر و له هدف ، ولهذا يحس الإنسان عادة بالتضارب في داخله والحيرة بتقديم رِجلٍ و تأخير أخرى ، فهذا التردد هو عبارة عن شعور يقول شيئا وعقل يقول شيء آخر .. أو إحساس يقول: أَقْدِم. وعقل يقول: لا. أو العكس . وهذا من أقوى الأدلة على ثنائية الشعور والعقل داخل الإنسان ، وهذه ثنائية لا مناص منها عند كل إنسان ، و إن أنكرها من أنكرها .





هذه الثنائية لا تدل على أن الإنسان شيء موحَّد كما يقال و أنه عبارة عن جسم وأن الأفكار هي نتائج جسمية كما يقول الماديون . ولا يمكن القول بأن التردد هو تعارض مصلحة مع مصلحة أو عقل مع عقل أو فكرة مع فكرة ، لأنه مخالف له في الاتجاه و في الشعور المصاحب معه ، فمن يفكر بالرشوة والسرقة فهو يفكر بعقله ، لأن عقله يفكر بالمصلحة ، و يأتيه شعور مضاد يكره كل تفكير بهذا الخصوص و يدعوه للقناعة والصبر .. فلو كان التعارض تعارض عقل مع عقل ، لكان التردد في نقطة : هل أسرق أو هل أكسب أو هل أشتري ورقة يانصيب ؟ و ليس في الشيء و ضده ! فالعقل يكون في الشيء أو أمثاله و لا يكون في الشيء و ضده . و هذا كلام ليس عن الأخلاق بل عن رعاية المصالح .

المؤمن الحق لا يمنعه خوف من النار أو طلب للجنة ، فليس هذا هو ما يمنعه حقيقة ، بل إن مانعه و دافعه الحقيقي مرتبط بربه أخلاقياً ، و لا يريد أن يخسر هذا الارتباط ، هذا في الأساس . والتخويف بالنار هو لمن لم يحسوا بهذا الإحساس ، لعل وعسى أن يردعهم . و العقوبة موجودة عند كل المجتمعات المدنية ، ومن أهداف وجود العقاب هو تنبيه الغافلين حتى يرتدعوا ، و ليس القصد منها تعذيبهم .

فالمؤمن الحق لا يترك الخطأ لأنه خائف فقط من النار ، حتى لو زال الخوف أو أتاه رأي يحلـّل أو يبيح له هذا الخطأ لما فعله ، فهو أصلا لم يتعرف على ربه إلا عن طريق الفضائل والأخلاق . و المجتمعات كلها يحكمها قانون ، وهناك سلطة ، فهل نقول عن كل إنسان : أنت لا تسرق لأنك تخاف من القانون ، و لو زال القانون لسرقت ؟ هل إذا زالت عقوبة السرقة فسوف تسرق ؟

و الحياة قائمة على الأخلاق أساسا ً ، فعن طريق شكر الإنسان لكل من أحسن إليه عرف ربه ، فهو استمر على ذلك حتى وصل لمن خلق له طعامه الذي لم يخلقه له أمه و أبوه ومجتمعه ؛ فهو شكر أمه لأنها قدمت له الطعام ، و شكر أبوه لأنه عمل على أن يحضر له هذا الطعام ، لكن هذه الشجرة : من أنبتها ؟ لم ينبتها أمه ولا أبوه ولا أبو الجيران ولا غيرهم ... فمن يشكر عليها إذاً ؟؟

عن هذا الطريق - الشكر- وصل الإنسان إلى ربه ، وهكذا بقية الأخلاق توصلك إلى الله ، بما فيها الحب .



آخر مواضيعي

0 التقليد والتفكير
0 الرؤية الواضحة والرؤية غير الواضحة بالحياة
0 من أسباب السعادة التركيز على الجانب المعنوي
0 رأي حول عمل المرأة
0 حول الأسهم والرأسماليه
0 الأخلاق في الاسلام 2
0 حول عدم الرد على المشككين وأعداء الدين؟
0 من صور الصبر الجميل
0 حول الحياة الطيبة
0 أهمية صفاء النية لله وحده
0 كيفية اصلاح القلب ؟
0 فقدان البركة، بين عدم شكر النعم و الاصابة بالعين
0 حول التفكير الكلي والتفكير الجزئي 1
0 حول القراءة ( قراءة التلقي ) ..
0 حول التفكير الكلي والتفكير الجزئي 2

 

بأمكانك الرد على المواضيع باستخدام حساب الفيس بوك

قديم 09-23-2014, 10:48 PM   #2
mon



 رد: الأخلاق في الاسلام 2
طرح رائع
بروعتك
كلمات ابهرتنا وراقت لنا
ابداعك وصل القمم


كنت هنا اتذوق الشهد
آخر مواضيعي

 
 

الكلمات الدلالية (Tags)
,

الرد السريع
الرسالة:
اسم العضو:
سؤال عشوائي
إلغاء تنسيق النص
عريض
مائل
نص تحته خط
محاذاة إلى اليمين
توسيط
محاذاة إلى اليسار

إدراج صورة
إدراج [اقتباس]
إدراج [CODE]



المواضيع المتشابهه
الموضوع
الأخلاق في الاسلام 1
صور واتس اب شيوخ الاسلام 2014 , اروع صور واتس اب شيوخ الاسلام 2014
الله على الاسلام يا رجال الاسلام لا فيه لا غيره ولا فيه قومه
صور فيديو اعتقال سيف الاسلام 19/11, القبص على سيف الاسلام بصور 19/11 صور أخبار 2011 -
في إيطاليا.. حاول سرقة ثمانينية فلقنته درساً في الأخلاق


All times are GMT +3. The time now is 01:36 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO